التوعية و التوجيه في مجال الاعاقة

تعتبر التوعية والتوجيه والدعم من الخدمات الأساسية التي تقدمها مديرية النهوض بحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة بوزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، وبوابتها الأولى للاتصال المباشر مع المرتفقين الوافدين عليها سواء قصد الاستفادة من المعينات التقنية والأجهزة البديلة والتعويضية الخاصة بالأشخاص في وضعية إعاقة، أو قصد التوجيه والإرشاد والتدخل لدى قطاعات حكومية وغير حكومية لتسهيل ولوج مجموعة من الخدمات التي تقدمها هذه الأخيرة لفائدة الفئات الاجتماعية التي تستهدفها مجالات تدخل الوزارة، أو تلك التي تقدمها مؤسسات أخرى.

وفضلا عن الاستقبال والتوجيه بالإدارة المركزية لوزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، عملت هذه الأخيرة بتعاون مع مؤسسة التعاون الوطني على إحداث وحدات جهوية وإقليمية تكريسا لمبدإ تكافئ الفرص بين الأشخاص في وضعية إعاقة وجميع جهات المملكة في الدعم المباشر للأشخاص في وضعية إعاقة سواء عن طريق منح المعينات والأجهزة التعويضية والبديلة، أو عن طريق التوجيه المباشر إلى الجهة المعنية حسب طبيعة الطلبات.

ويندرج ذلك في إطار تنزيل استراتيجية القطب الاجتماعي 4+4، لا سيما المحور الاستراتيجي الثالث المتعلق بالنهوض بالعمل التكافلي والتضامني بهدف تقريب مجموعة من الخدمات المقدمة من طرف القطب الاجتماعي.

الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة

صادق المغرب سنة 2009 على الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وعلى البروتوكول الاختياري الملحق بها، مترجما بذلك التزامات المملكة المغربية اتجاه الأشخاص في وضعية إعاقة و معبرا عن تبنيه للإطار المعياري الحقوقي لهذه الاتفاقية.

الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة

مقتطفات من الدستور في مجال الإعاقة

يعد دستور المملكة من ضمن الـ 26 دستور في العالم، التي تحظر بشكل صريح التمييز على أساس الإعاقة. و تمثل دسترة الحقوق الأساسية و الاجتماعية و الاقتصادية و الثقافية للأشخاص في وضعية إعاقة، من أهم الخطوات الأساسية للنهوض بأوضاع   الأشخاص في وضعية إعاقة و تمتيعهم بجميع الحقوق الأساسية و الحريات بشكل كامل و دون تمييز.

ديباجية الدستور :

إن المملكة المغربية، وفاء لاختيارها الذي لا رجعة فيه، في بناء دولة ديمقراطية يسودها الحق والقانون، تواصل إقامة مؤسسات دولة حديثة، مرتكزاتها المشاركة والتعددية والحكامة الجيدة، وإرساء دعائم مجتمع متضامن، يتمتع فيه الجميع بالأمن والحرية والكرامة والمساواة، وتكافؤ الفرص، والعدالة الاجتماعية، ومقومات العيش الكريم، في نطاق التلازم بين حقوق وواجبات المواطنة.

المملكة المغربية دولة إسلامية، متشبثة بوحدتها الوطنية والترابية، وبصيانة تلاحم مقومات هويتها الوطنية، الموحدة بانصهار كل مكوناتها، العربية - الإسلامية والأمازيغية، والصحراوية الحسانية، والغنية بروافدها الإفريقية والأندلسية والعبرية والمتوسطية. كما أن الهوية المغربية تتميز بتبوإ الدين الإسلامي مكانة الصدارة فيها، وذلك في ظل تشبث الشعب المغربي بقيم الانفتاح والاعتدال والتسامح والحوار، والتفاهم المتبادل بين الثقافات والحضارات الإنسانية جمعاء.

وإدراكا منها لضرورة إدراج عملها في إطار المنظمات الدولية، فإن المملكة المغربية، العضو العامل النشيط في هذه المنظمات، تتعهد بالتزام ما تقتضيه مواثيقها، من مبادئ وحقوق وواجبات، وتؤكد تشبثها بحقوق الإنسان، كما هي متعارف عليها عالميا، كما تؤكد عزمها على مواصلة العمل للمحافظة على السلام والأمن في العالم.

وتأسيسا على هذه القيم والمبادئ الثابتة، وعلى إرادتها القوية في ترسيخ روابط الإخاء والصداقة والتعاون والتضامن والشراكة البناءة، وتحقيق التقدم المشترك، فإن المملكة المغربية، الدولة الموحدة، ذات السيادة الكاملة، المنتمية إلى المغرب الكبير، تؤكد وتلتزم بما يلي:

  • العمل على بناء الاتحاد المغاربي، كخيار استراتيجي؛
  • تعميق أواصر الانتماء إلى الأمة العربية والإسلامية، وتوطيد وشائج الأخوة والتضامن مع شعوبها الشقيقة؛
  • تقوية علاقات التعاون والتضامن مع الشعوب والبلدان الإفريقية، ولاسيما مع بلدان الساحل والصحراء؛
  • تعزيز روابط التعاون والتقارب والشراكة مع بلدان الجوار الأورو - متوسطي؛
  • توسيع وتنويع علاقات الصداقة، والمبادلات الإنسانية والاقتصادية، والعلمية والتقنية، والثقافية مع كل بلدان العالم؛
  • تقوية التعاون جنوب - جنوب؛
  • حماية منظومتي حقوق الإنسان والقانون الدولي الإنساني والنهوض بهما، والإسهام في تطويرهما؛ مع مراعاة الطابع الكوني لتلك الحقوق، وعدم قابليتها للتجزيء؛
  • حظر ومكافحة كل أشكال التمييز، بسبب الجنس أو اللون أو المعتقد أو الثقافة أو الانتماء الاجتماعي أو الجهوي أو اللغة أو الإعاقة أو أي وضع شخصي، مهما كان؛
  • جعل الاتفاقيات الدولية، كما صادق عليها المغرب، وفي نطاق أحكام الدستور، وقوانين المملكة، وهويتها الوطنية الراسخة، تسمو، فور نشرها، على التشريعات الوطنية، والعمل على ملاءمة هذه التشريعات، مع ما تتطلبه تلك المصادقة.

الفصل 34:

تقوم السلطات العمومية بوضع وتفعيل سياسات موجهة إلى الأشخاص والفئات من ذوي الاحتياجات الخاصة. ولهذا الغرض، تسهر خصوصا على ما يلي:

  • معالجة الأوضاع الهشة لفئات من النساء والأمهات، والأطفال والأشخاص المسنين والوقاية منها؛
  • إعادة تأھيل الأشخاص الذين يعانون من إعاقة جسدية، أو حسية حركية، أو عقلية، وإدماجهم الحياة الاجتماعية والمدنية، وتيسير تمتعهم بالحقوق والحريات المعترف بها للجميع.
التقرير الأولي حول إعمال الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة

التقرير الأولي حول إعمال الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة

مراكز التوجيه ومساعدة الأشخاص في وضعية إعاقة

عملت وزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية بتعاون مع مؤسسة التعاون الوطني عبر المنسقيات الجهوية و المندوبيات الإقليمية، على إحداث مراكز لاستقبال وتوجيه الأشخاص في وضعية إعاقة في أفق تعميمها على باقي جهات وأقاليم المملكة.

ويندرج هذا البرنامج في إطار تنزيل استراتيجية القطب الاجتماعي 4+4، لا سيما المحور الاستراتيجي الثالث المتعلق بالنهوض بالعمل التكافلي والتضامني، وذلك بهدف تقريب مجموعة من الخدمات المقدمة من طرف القطب الاجتماعي لفائدة الأشخاص في وضعية إعاقة وأسرهم وكذا الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة. وكذلك انسجاما مع اتفاقية الشراكة الموقعة بين وزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية والتعاون الوطني بتاريخ 24 يونيو 2014 ، والتي تهدف إلى تنفيذ البرنامج المتعلق بإحداث مراكز توجيه و استقبال و الأشخاص في وضعية إعاقة بمجموع المنسقيات الجهوية للتعاون الوطني.

1.أهداف البرنامج:

  • تقريب خدمات الاستقبال والتوجيه ومنح المعينات التقنية لفائدة الأشخاص في وضعية إعاقة وأسرهم، وكذا الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة
  • التخفيف من أعباء التنقل بالنسبة لهؤلاء الأشخاص وعائلاتهم، وكذا الجمعيات العاملة في مجال الإعاقة
  • تكريس مبدإ تكافئ الفرص بين الأشخاص في وضعية إعاقة المعنيين بهذه المعينات التقنية وكذا بين جميع جهات المملكة
  • تيسير الولوج إلى هذه الخدمات بالنسبة للفئات المستهدفة

2.الوضعية الحالية للوحدات:

  • تم الافتتاح الرسمي للمراكز من طرف السيدة وزيرة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية، والسيد مدير التعاون الوطني يوم 30 مارس 2013، وقد شمل هذا الافتتاح وحدة منسقية جهة الدار البيضاء الكبرى وجهة دكالة عبدة• تم تنظيم دورة تكوينية أولى لفائدة العاملين بالمراكز في شهر يوليوز 2013
  • تم استكمال الوزارة لعملية توزيع المعينات على جميع المنسقيات الجهوية للتعاون الوطني
  • تم القيام بزيارات ميدانية لمجموع هذه المراكز بهدف مواكبة عملها وتأطير العاملين بها، ورصد الصعوبات والإشكاليات خلال الفترة الممتدة من 24 أكتوبر 2013 إلى 23 يناير 2014
  • تم تنظيم دورة تكوينية ثانية لفائدة العاملين بالمراكز في شهر يونيو 2014

3.الخدمات المقدمة داخل الوحدات:

  • استقبال الأشخاص في وضعية إعاقة وأسرهم والجمعيات العاملة في مجال الإعاقة
  • توجيههم نحو المصالح المختصة والمؤسسات وجمعيات المجتمع المدني حسب طبيعة الطلبات والاحتياجات
  • منح المعينات التقنية وفقا للمرسوم رقم 2.01.409 الصادر في 14 من محرم 1423 (29 مارس 2002) القاضي بتحديد شروط وكيفية استخدام الاعتمادات المخصصة لتغطية بعض مصاريف الآليات والأجهزة البديلة المقدمة للأشخاص المعاقين المحتاجين
  • دراسة الطلبات الخاصة بالحصول على الأجهزة التعويضية والبديلة وإحالتها على مديرية النهوض بحقوق الأشخاص في وضعية إعاقة
  • منح الملفات الطبية اللازمة لتقديم طلب الحصول على بطاقة شخص معاق
  • إحداث قاعدة للمعطيات حول الطلبات المقدمة وتلك التي تمت تلبيتها
  • أرشفة ملفات المستفيدين حسب نوع الطلبات والجهات والأقاليم والجماعات
  • تحديد الحاجيات من المعينات التقنية على المستوى الجهوي
  • إعداد تقارير شهرية وتقرير سنوي حول حصيلة عمل هذه المراكز

عناوين مراكز لاستقبال وتوجيه الأشخاص في وضعية إعاقة

دليل المراكز العاملة في مجال الإعاقة

أعدت وزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية "دليل مراكز استقبال الأشخاص في وضعية إعاقة"، الذي يتضمن المعلومات والمعطيات المتعلقة بمراكز استقبال الأشخاص في وضعية إعاقة بالمغرب و نوعية الخدمات التي تقدمها وكذا توزيعها الجغرافي، سواء تعلق الأمر بالمراكز المرخص لها في إطار قانون 14.05 أو غير المرخص لها.

ويهدف هذا الدليل إلى تقريب المعلومة من الأشخاص في وضعية إعاقة وأسرهم ومختلف الفاعليين في المجال لتيسير استفادتهم من خدمات هذه المراكز. تحميل الدليل

دلائل الوقاية من الإعاقة

"دليلين  إخباريين و تحسيسيين للوقاية من الإعاقة":

عملت وزارة التضامن والمرأة والأسرة والتنمية الاجتماعية على إصدار دليلين، خصص الأول للوقاية من الحوادث المنزلية في حين خصص الثاني للإعاقات المرتبطة بفترة الحمل و الولادة، و هذا بغية التوعية بمختلف الأسباب المؤدية إلى الإعاقة وطرق الحد من تداعياتها:


1- دليل إخباري و تحسيسي حول أسباب بعض الحوادث المنزلية المسببة للإعاقة

ويهدف هذا الدليل إلى المساهمة في التقليل من نسب هذه الإعاقات عن طريق تحسيس آباء و أمهات الأطفال و الأشخاص المسنين بخصوص بعض الحوادث المنزلية الخطيرة وكيفية تفاديها و معالجتها. تحميل الدليل


2- دليل إخباري و تحسيسي حول خطر التعرض للإعاقة الناتجة عن الحمل و الولادة

 يعرف هذا الدليل ببعض الممارسات الخاطئة التي تشكل خطرا على صحة الأم و وليدها، و يقترح في نفس الآن بعض الممارسات الصحيحة التي يجب اتخاذها في هذه الفترة.

كما يهدف إلى نشر الوعي الصحي بين النساء الحوامل و التحسيس حول الممارسات اليومية السليمة التي يتعين على المرأة الحامل أو المقبلة على الولادة اتباعها من اجل وقايتها و جنينها من التعرض إلى الإعاقة. تحميل الدليل

الدلائل التوجيهية للأسر

"أربع دلائل توجيهية لفائدة الأشخاص في وضعية إعاقة":

مساهمة في إذكاء الوعي بخصوصيات جميع أنواع الإعاقات، عملت وزارة التضامن والمرأة و الأسرة والتنمية الاجتماعية على إعداد أربعة دلائل، لفائدة الأشخاص في وضعية إعاقة وأسرهم و الجمعيات العاملة في المجال، من أجل توجيههم إلى الخدمات الطبية و الصحية و التربوية و المرافق و المؤسسات الكفيلة بمواكبتهم و مساعدته.

1. دليــــــــــل توجـــــيــهي  حول الإعاقة السمعية:

يهدف هذا الدليل إلى تقديم النصائح و التوجيهات لعائلات الأشخاص في وضعية إعاقة سمعية من أجل التعرف على خصوصيات هذا النوع من الإعاقة و مواكبة فعالة لهم.تحميل الدليل

2. دليــــــــــل توجـــــيــهي  حول الإعاقة البصرية:

يعرض هذا الدليل مختلف الطرق و المناهج و الاليات التي يستعملها الأشخاص في وضعية إعاقة بصرية من أجل فهم أعمق لهذه الإعاقة و لمواكبتهم في مختلف مناحي حياتهم اليومية. تحميل الدليل

3. دليــــــــــل توجـــــيــهي  حول الإعاقة الحركية:

يبين هذا الدليل مختلف الأجهزة التعويضية و البديلة ومختلف المعينات التقنية التي يستعملها الأشخاص في وضعية إعاقة حركية. كما يوضح بعض العلاجات  اليومية الضرورية من أجل مساعدة و مواكبة أمثل لهم.تحميل الدليل

4. دليــــــــــل توجـــــيــهي  حول الإعاقة الذهنية:

يبين هذا الدليل مختلف الطرق الحديثة من أجل مواكبة الأشخاص في وضعية إعاقة ذهنية في مختلف مناحي الحياة.  كما يوضح خصوصيات كل نوع من أنواع الإعاقة الذهنية. تحميل الدليل