• أنت هنا :
  • الرئيسية
  • بمناسبة اليوم العالمي للمرأة وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة تحتفي بنساء القطب الاجتماعي

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة تحتفي بنساء القطب الاجتماعي

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة تحتفي بنساء القطب الاجتماعي

 

احتفت وزارة التضامن والتنمية الاجتماعية والمساواة والأسرة، مساء اليوم الاثنين بالرباط، بأطر وموظفات ومستخدمات القطب الاجتماعي، بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمرأة، الذي يتم تخليده في الثامن من مارس من كل سنة.

وفي كلمتها بمناسبة الحفل، قالت وزيرة التضامن والتنمية والمساواة والأسرة السيدة جميلة المصلي، "إذا كان اليوم العالمي للمرأة مناسبة لاستعراض مختلف الجوانب المتعلقة بالمرأة من حيث المنجز لصالحها ومن حيث المؤمل لها، فإن الاحتفاء بالمرأة في قطاع يعني بشؤونها في بلدنا له دلالات رمزية كبيرة وعظيمة.

وبعد أن ذكرت بأن النساء الموظفات يمثلن أزيد من 48 بالمائة من مجموع موظفي الوزارة، و61 بالمائة بالتعاون الوطني، و40.4 بالمائة بوكالة التنمية الاجتماعية. أكدت السيدة الوزيرة، أن الحضور الكبير للمرأة في القطب الاجتماعي، يجعلها تساهم بقسط كبير ومهم في كل الجهود المبذولة لصالح المرأة في مختلف أوضاعها وقضاياها، الحقوقية منها والاجتماعية والاقتصادية.

واعتبرت السيدة المصلي، أن هذا القطاع  من حيث مهامه ومسؤولياته، يلعب دورا حيويا في الديناميكية الوطنية التي تعمل على تحسين أوضاع النساء والرقي بها. سواء على المستوى التشريعي الذي تشهد له الترسانة القانونية المعتمدة ومختلف الحقوق المكتسبة. أو على مستوى السياسات العمومية التي تشهد لها مختلف البرامج الموجهة لخدمة النساء في مختلف المجالات، ومئات المؤسسات الاجتماعية والشركاء الاجتماعيين المدنيين. 

وإلى ذلك، وجهت السيدة المصلي إلى أن المرأة العاملة في هذا القطب، حين تستحضر أنها في عمق خدمة المرأة المغربية، فذلك من شأنه أن يعطي للاحتفال باليوم العالمي للمرأة بعدا عمليا وإنسانيا أعظم.  وشددت على أن خدمة المرأة في مختلف الأوراش التي يباشرها القطب الاجتماعي لها خصوصيات. مؤكدة أنها خدمة دائمة ومستمرة بمنطق التضحية والعائد المعنوي. وهو منطق مغاير -تضيف السيدة الوزيرة-، يتجاوز القيام بالواجب المهني إلى التضحية بالوقت والراحة من أجل إنجاح تلك الأوراش ذات الطابع الحقوقي والاجتماعي.

وبالمناسبة هنأت السيدة المصلي، نساء الوزارة على شرف الانتماء إلى قطاع يحمل رسالة اجتماعية نبيلة.